27 يونيو 2016

أفكار ونصائح لمتعة أكبر مع الألوان للصغار !

Zeina Alazem | 04:26 |
أحبّ الألوان .. وأتمنى لو أحضر غالونات من الألوان لنغوص فيها أنا وأطفالي ^_^

في داخل كل منا فنان صغير، وأعتقد -بالمجمل- أن ليس هناك طفل لا يحبّ الفن والألوان ولكن هناك أطفال لم يُحبَّب إليهم الفن. وبالفن لا أقصد الرسم فقط، الرسم هو جزء صغير، الفن فينا وفي أطفالنا هو تعبير، هو ابتكار شيء من أشياء عديدة، هو اعتياد الروح على الجمال والعقل على التفكير، والإنسان الأوّل عندما عبر عن نفسه عبر بخطوط ورسوم على الأحجار.


سؤال: هل التخبيص للصغار فن ..؟  نعم، ما نراه نحن تخبيصاً وفوضى (وجق ولوص) يراه أطفالنا متعة وفسحة ليعبروا عن قلوبهم الملونة. 90% من الإبداع والذكاء بأي شيء وفي أي مجال لا يأتي بالفطرة وإنما بالخبرة والاكتساب.

سؤال: هل سيصبح أطفالي أو أطفالك فنانين ورسامين في المستقبل؟ لا أعلم وليس هذا هدفي لأطفالي، هم سيختارون وسأترك لهم الخيار، ما أعتقد به أن الخبرات الحسية المختلفة والنشاطات الفنية المفتوحة (أي التي ليس لها نتيجة واحدة صحيحة) هي محفز أساسي للتواصل، للتفكير المتجدد المرن، ولمهارة حل المشكلات.  

سؤال: لماذا يفقد الأطفال اهتمامهم بالفن والرسم والألوان بعمر الثماني سنوات؟ لأنهم ببساطة ملوا من الورقة والقلم ومن السؤال المكرر لسنوات "ارسم فصل الربيع" ^_^ 

سؤال: هل لهذا وجد تفنَّن؟ نعم، بكل بساطة لأشجع نفسي وأشجعكم على التواصل مع أطفالنا بفنّ، على التواصل معهم في رحلة تفكيرهم ومحاولات إبداعهم.

سؤال: كيف أحافظ على سلامتي العقلية خلال وقت "التخبيص" والفن الفوضوي؟ ضعي قوانين وبمخالفتها 3 مرات يؤجل النشاط بكل حب وحزم ومن دون عصبية. أهم عامل لإبقاء عقلي في رأسي هو حصر النشاط في مكان واحد، أما قوانيني تتلخص في ثلاثة أمور: - ممنوع المشي والمشاوير في المنزل أثناء النشاط - ممنوع رمي الأشياء ولمس الجدران  - ممنوع الشجار. لا أذكر أنه حدث وأجلت نشاطاً فرغبتهم بمتابعة النشاط كانت أقوى من رغبتهم بكسر القوانين والعصيان ^_^

نعود لتجاربنا الملونة، تجدون في الصور بعض الأفكار وبعض اللحظات التي استمتعنا بها بالألوان. اللعب الحر بالألوان مناسب للأطفال من عمر السنة للخمس سنوات، بعد ذلك أعتقد من المجدي أن نحفز الطفل على نشاطات موجهة أكثر وهذا ما أحاول به مع طفلتي وسأكتب لكم تجاربنا في مشاركات قادمة. 

في هذه المشاركات سأفعل هاشتاغ #اشحن_إبداعهم

أفكار 

الطباعة بأدوات مختلفة على أي سطح: أدوات مثل أغطية بلاستيكية، فرشاة أسنان، كرات صوف، مكعبات، خيوط، قطع اسفنج، أوراق أشجار، ورود..

تفاصيل أكثر في نشاطنا: أكياس الورق أحلى لوحة جاهزة للتعليق!


تفاصيل أكثر في نشاطنا: شجرة الفواكه بالألوان!


التلوين والرسم على سطح كبيـــــر: يمكن جعل الطاولة هذا السطح بمد ورقة كبيرة عليها ولصقها من الأطراف. الأطفال يحبون المساحات التي هي أكبر منهم، يشعرون بحرية أكبر وحماس أكثر للتفنن عليها.


التلوين في الطبيعة :)


التلوين على القصدير:  من أمتع النشاطات وأغربها، أثر الألوان على القصدير ممتع ولماع ^_^
تفاصيل أكثر في نشاطنا: لما ألوانهم بتلمع .. عيونهم رح تلمع !


تلوين الجسم: إن سألت أي طفل أي نشاط أمتع، التلوين على الورقة أو جعل جسمك سطحاً تلون عليه؟ طبعاً الإجابة لصالح النشاط الفوضوي أكثر.

تفاصيل أكثر في نشاطنا: أي مسلي أكثر؟ التلوين على الجسم أو على الورق؟! 


التلوين بأصابع الأقدام: يشبه التلوين على الجسم لكن يمكن حصره باستخدام الأقدام فقط للغوص في الألوان..


تلوين الألعاب البلاستيكية والمكعبات: التخبيص بالألعاب ثم غسلها نشاط أعتقد يُجمع كل الأطفال على حبّه.

تفاصيل أكثر في نشاطنا: ألعابي تحفٌ فنية!


التلوين مع معجون الحلاقة الرغوي: أو يمكن الكريمة المخفوقة (بشرط التذوق فقط وعدم أكل الصينية). وضع أوراق بيضاء على المعجون الملون يطبع آثاراً جميلة عليها.



التلوين على المرآة: للمرآة سحر في ملمسها وانعكاس الألوان عليها، وللألوان سحر، فكيف اذا اجتمع السحران؟

تفاصيل أكثر في نشاطنا: المرح على المرآة في خمس نشاطات!




التعليقات