02 نوفمبر 2015

كيف سندرس غداً؟ أفكار ونصائح لتدريس أطفال المرحلة الابتدائية

بعد "كيف درسنا اليوم" لطفلتي ذات الخمس سنوات، كثيرات سألنني عن نصائح وأفكار لتدريس الأطفال الأكبر، لذلك أتت مشاركة "كيف سندرس غداً" بقلم صديقتي رشا البزرة مديرة المجموعة المميزة همة للقمة في وقتها تماماً لتضيف لي ولكم، لنجعل رحلة العلم أجمل في عيون أطفالنا، ولا تحتفظ خلايا دماغهم بكلمات كتب المدرسة فقط بل بذكرياتنا معهم كأمهات مسؤولات عن رعيتهن ;) 

كيف سندرس غداً؟ أفكار ونصائح لتدرس أطفال المرحلة الابتدائية الأساسية

أول حرف: ماذا تعني لي مرحلة الدراسة كأم؟ هل هي العلامات التامة (ولا نص علامة ناقصة؟!)؟ هل هي الدرجة الأولى ولا أقبل بغيرها؟ إن كان هذا هو الهم فأبشرك أن طفلك سيكون أداة بصم رائعة، يحفظ المسائل بأرقامها والمعلومات بنقطها ليحقق لك طلبك، سيكون طفلاً عصبياً متوتراً بسبب الضغط عليه ليكون "كاملاً" في نظرك، بعد يومين من الامتحانات سينسى المعلومات، سيكون له إعجاب من مجتمعك بتفوقه .. ولكن في الحقيقة سيكون كفقاعة خاوية.

لن تصبح رحلة الدراسة والعلم أجمل وأنت أهدى وأقل عصبية إلا عندما تقتنعين أن لطفلك إمكانيات معينة ... قد تكون مميزة في جوانب و ضعيفة بجوانب أخرى ... عليك أنت كأم أن تحتويه وتساعديه وتفهمي نوع ذكائه (لغوي، رياضي، موسيقي، حركي..). 

هدفي أنا أن يكون أولادي مثقفين ...لديهم ثقافة عالية و معلومات جمة محفورة في الذاكرة ... متى ما سألتهم يكون لديهم جواب ... العلامة تفرحني و تحبطني عندما أعلم تماماً أنه كان قادراً أن يحصل عليها كاملة ... ولكن لا أجعلها محور تركيزي وأساس تقييمي لطفلي.

>>> من تجربتي الشخصية هذا ما يجعل وقت الدراسة لدينا ذو نكهة مختلفة <<<

* ابني أم ابن الجيران؟: وقت الدراسة ابن الجيران ^_^ أول نقطة أحب أن أركز عليها أنني عندما أدرس ابني أعتبره طالباً غريباً.. لماذا؟ بالتأكيد تلاحظون أن أفعالنا وردود أفعالنا تكون مع أطفالنا أقوى منها مع الغرباء، مع أطفالنا ينخفض الصبر، المجاملة لكن مع الغير نمتص غضبنا ونغير أسلوبنا للأفضل، لكن في النهاية لا أحد أهم من أطفالنا نحن لنجاملهم ونتحمل "ظرافتهم" وقت الدراسة.

* نفس البداية يعني نفس الخاتمة: شرحت له 99 مرة ولم يفهم، هذا لا يعني أن عقله محدود ولا يفهم، يعني أن أسلوبك المكرر نفسه وأداؤك في الشرح لم ينفع، حاولي المرة المئة بطريقة مختلفة، جميعنا لا ننسى شيئاً استمتعنا فيه، فالقليل من المتعة والمزاح والأساليب المتجددة الشيقة قد تفاجئك بالنتيجة.

* إلى متى سأدرس أطفالي؟ يعني كيف من الممكن أن أترك طفلي يعتمد على نفسه في الدراسة؟ البذرة التي تسقى بحب وبطريقة صحيحة تزهر في وقتها، فاحرصي أن تزرعي طفلاً يحب العلم والتعلم، لا يعتبر وقت الدراسة عقوبة ولا يرتبط لديه بذكريات سيئة فيها صراخ وضرب. حاولي أن تصلي معه بالتدريج إلى مرحلة يشعر فيها أن وظائفه مسؤوليته ويقوم بها من دونك، تشرحين فيها السؤال فقط، وتقومين بالتصفح النهائي والتنبيه للأخطاء في النهاية.  

----------
* المكان: 
- نظيف من أي ملهيات (تلفزيون، أيباد، موبايل..) وهذا ينطبق عليك وعلى أطفالك (يعني موبايلك قبل الكل). 

- إذا عندك أطفال صغار ولا مجال للفصل، إما استغلي وقت قيلولتهم لتدريس الأكبر، أو اشغليهم وإلا ستصبحين أنت شغلهم ^_^ ضعي لهم على طاولة صغيرة أو في زاوية معينة أي نشاط لطيف يمكنهم القيام به بهدوء (تلوين، معجون، اللوح السحري، بازل..) وأهم الشيء خلف ظهر الطفل الذي يدرس. 

----------
* المعلم: يعني أنت >> 

- يلزمك أي شيء يعدل المزاج (كأس نسكافيه/قهوة/شاي..)

كرة اسفنج و3 مطاطات للتحكم بالعصبية- أنصحك بكرة اسفنج للضغط عليها عند التوتر بدل الكز على أسنانك وطقطقة رقبتك وأصابعك.

- ثلاث مطاطات على يدك اليمين، فكرة أخذتها من الصفحة الجميلة Shrem Arts للسيطرة على عصبيتك، كل مطاطة تعتبر تنبيه لك بحيث كلما احتديتي وارتفع صوتك تنقلين مطاطة إلى اليد اليسرى، عند الوصول للثانية أنصحك بأخذ استراحة وغسل وجهك أو الوضوء. 

- وآخر نصيحة حبة تحت اللسان P: 


----------
* اكسسوارات الدراسة: لتصبح الدراسة أجمل سنلبسها إكسسوارات وحراكيش ^_^

اكسسوارات الدراسة ستيكرز وطبيعات وألوان هايلايتر لجعل الدراسة أجمل وبالألوان- ستيكرز، طبيعات للتحفيز، كل ما كان الطفل متجاوباً يحصل على صورة أو طبعة على دفتر صغير خاص أو على أوراق العمل.

- ألوان هايلايتر لتحديد النقاط المهمة، عودي أطفالك وإن كانوا في أول مراحل الابتدائي على تحديد ما يعتقدون أن تذكره مهم، فالألوان تجذب النظر للحفظ وتساعد أكثر على التركيز عندما يخططون بيدهم. 

لوح أبيض وايت بورد وملصقات وكرة اسفنج للضغط عليها عند التوتر stress ball
- لوح أبيض (وايت بورد): رائع للأطفال، اقلبوا الأدوار والعبي معه دور الطالبة وهو المعلم، اندهشي وتحمسي واجلسي جلسة صحية، وشاغبي قليلاً لإضافة المرح واكتبي وأخطئي ودعيه يصحح لك. 

- أوراق بيضاء أو دفتر خاص للدراسة في البيت لتخليص الدروس بطريقة غير تقليدية، كتابة التعدادات والتلخيص بالطريقة النمطية غير مفيد مع الوقت. (بالصور مثال عن تلخيصنا لبعض الدروس)


تلخيص الدروس بطرق غير تقليدية ونمطية

* طريقة للدراسة أنصح بها بشدة: طريقة الخرائط الذهنية! 

من فترة تعرفت عليها وأصبحت أطبقها بكل نواحي حياتي بكل تخطيط يومي وأسبوعي وسنوي (مشوار وبدي جهز له .. سورة في القرآن بدي احفظها ... مشروع معين بدي إبدأ فيه... )

- ما هي الخرائط الذهنية؟
بدلاً من الاقتصار على كتابة كلمات متفرقة فقط، نستخدم خطوطاً وصوراً وألواناً ورسوماً رمزية في التعبير عن فكرة ما أساسية في المنتصف. هكذا تتفعل الذاكرة البصرية عن طريق ربط الدرس مثلاً برسم توضيحي سهل للمراجعة والتذكر. 

- تعتمد الطريقة على رسم دائرة تمثل الفكرة أو الموضوع الرئيسي ثم ترسم منه فروعا للأفكار الرئيسية المتعلقة بهذا الموضوع وتكتب على كل فرع كلمة واحدة فقط للتعبير عنه. ويمكن وضع صور رمزية على كل فرع تمثل معناه، وكذلك استخدام الألوان المختلفة للفروع المخلتفة. كل فرع من الفروع الرئيسية يمكن تفريعه إلى فروع ثانوية تمثل الأفكار الرئيسية أيضا لهذا الفرع. وبالمثل تكتب كلمة واحدة على كل فرع ثانوي تمثل معناه، كما يمكن استخدام الألوان والصور. يستمر التشعب في هذه الخريطة، مع كتابة كلمة وصفية واستخدام الألوان والصور، حتى تكون في النهاية شكلاً أشبه بشجرة أو خريطة تعبر عن الفكرة بكل جوانبها.

- هذه الطريقة الفعلية التي يستخدمها العقل البشري في التفكير: ربط الكلمات ومعانيها بصور، وربط المعاني المختلفة ببعضها البعض بالفروع. وهي كذلك تستخدم فصي الدماغ الأيمن والأيسر فترفع من نشاط عمل الدماغ ككل وبالتالي من كفاءة التعلم. 

- كيف نطبقها؟
بعد أن يقرأ الطالب الدرس و يعلم بالهايلايتر عليه ... يأخذ ورقة بيضاء ويكتب ويرسم بشكل رمزي ماذا فهم ويتذكر ما نسي ..
الطريقة سهلة جداً ورائعة، توهم أنها صعبة  لكن عندما تجدون نتيجتها في رفع مستوى التذكر يصبح معكم إدمان عليها مثلي.

الخرائط الذهنية mind maps أفضل طريقة للدراسة والتذكر ومراجعة الدروس

>> ملاحظات <<

- كل طالب بحاجة لاستراحة كل نصف ساعة أو عندما تجدينه بدأ بالتململ و(الظرافة)، عيري 3 لخمس دقائق، ودعيه يتحرك يقفز يلعب يغني يتكلم..
- اذا كان طفلك يتشتت انتباهه بسهولة يفضل أن تجلسي مقابله و الطاولة بينكم لتسيطري على انتباهه.

- إذا كان كثير الحركة لا تصري كثيراً على ضبط حركته، أعطه حريته بالحركة ليتجاوب معك، مثلاً دعيه يسمع لك ما حفظ وهو يلعب كرة، ويمسك الكتب كما يريد، يكتب وظائفه وهو واقف، هذا النوع من الأطفال كلما قيدته بتعليمات وطاولة وكرسي أكثر كلما تحداك وتجادل معك أكثر. 

- في جلسة رواق في العطلة أو بعد نشاط حركي ما، افتحي مع أطفالك على دروس مستقبلية كأنكم تطلعون على مجلة، ليأخذوا فكرة عما ينتظرهم وبنفس الوقت يبنون علاقة جميلة مع الكتاب. 

- لا تنتظري الوسائل التوضيحية فقط من المدرسة، ادعمي أي درس لطفلك بفيديوهات أو صور مناسبة من الانترنت.

- للأطفال الذين بدؤوا بكتابة جمل خصصي دفتر تدريب للبيت، دعيهم يكتبون فيه كيفما أرادوا (خط مفشكل، مدعبل، صغير، كبير، كل حرف بلون، وكل كلمة بمكان) ركزي على الهدف وهو حفظ الكلمة. 

- افتتحي جلسة الدراسة مع طفلك بقراءة سورة الفاتحة على نية التوفيق والتيسيير ... ليتعلم التوكل على الله في كل شيء.

 لا تنسي هو ابنك .. ليس نداً لك .. و لا يتحداك أو يستفزك ... عند الشعور بهذا .. احضنيه بهدوء و دون كلام لدقيقتين .. و ستقدرين على تهدئة نفسك وابنك.

التعليقات

  1. السلام عليكم
    انا معلمة واود استخدام بعض الاوراق العمل في صناعة مذكرة للطالبات مع العلم اني معلمة تربية اسلامية فهل تسمحين بذلك
    مع خالص شكري وتقديري

    ردحذف